مسؤول الإعلام    
بيان الأمانة الوطنية
مبادرة اتحاد الكتاب الجزائريين للخروج من الوضع الحالي وحل الأزمة التي تبنتها الأمانة الوطنية المجتمعة يوم الخميس 13 جوان 2019 بالمقر المركزي للاتحاد 88 شارع ديدوش مراد- الجزائر العاصمة

                                                 الجزائر في :13/06/2019

 

بيــــــــان

                

        إن اتحاد الكتاب الجزائريين المنسجم مع شعبه الأبي المنتفض الصامد الصبور، والمرتكز على ثوابت بيان أول نوفمبر 1954، والمتشبع بقيم ومبادئ الدّولة الجزائرية التي أسّسها الأحرار وطهرها الشهداء الأتقياء وبناها المجاهدون الأنقياء و ثبّتتها سواعد المخلصين والمخلصات من أبنائها لتصبح عصية على كل راكب متعنّت جبّار أو جاحد أو متسلّق أو متزلّف غدّار، هذا الاتحاد  الذي هو طرف أساس في الهبّة الشعبية، قبل وأثناء بدايتها بوصفه المعبّر عن النّخبة المثقفة التي تنأى بنفسها عن الانخراط في تصرفات بعض الجماعات المنشغلة بالاستعراض الإعلامي والتراشق والترويج  لطروحات غيرها ذات النوايا السيّئة والخبيثة.

       لَيُؤكد على التزامه الثابت بواجبه إزاء الوطن، ويثمّن انحياز مؤسسة جيشنا الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الذي يرافق ويتابع الحراك الشعبي، ويزكى مطالبه فتحرّرت بذلك مؤسسات الدّولة وعلى رأسها المؤسسة القضائية، لتقطع دابر العصابة والفساد اللّذين رهنا البلاد والعباد.

       ولقد جاءت رسالة قائد الأركان خلال زيارته للناحية العسكرية الرابعة بولاية ورقلة، ورسالة السيد رئيس الدولة بمناسبة عيد الفطر المبارك، المعتمدة على رسالة قائد الأركان المذكورة آنفا،     و قرار المجلس الدستوري لكي توضح الطريق المتوخى من أجل الوصول إلى انتخابات رئاسية تحقق سيادة الشعب، وتضع حدا لهذه المعضلة متعدّدة الجوانب.

      وعليه، فإن قيادة اتحاد الكتاب الجزائريين رأت أنّه من واجبها التعبير عن رؤيتها وموقفها في هذا الموضوع بتثمين جهود القيادة العليا للجيش، ودورها في تأمين شعبها والتحامها مع تطلعاته وضمانها سلمية هذا المسار الذي ليس بالغريب عن هذه المؤسسة النابعة من الشعب في تكوينها وعقيدتها الوطنية التّحريرية، وتأكيدها لكل مشكّك ألاّ هدف لها إلاّ الحفاظ على قوة الدّولة الجزائرية ووحدة شعبها وترابها.

      نؤكد مرة أخرى على أنّه لا مناص من التّشبث بالانتخابات النّزيهة والشفّافة للشعب السيّد، كوسيلة حضارية ودستورية للتعبير عن سيادة هذا الشعب، وفي هذا السياق نقترح ما يلي:

1 ـــ أن يتولى قائد الأركان ورئيس الدّولة إقناع الوزير الأول الحالي بتقديم استقالته وحكومته خدمة للمصلحة العليا للوطن، على أن يتم تشكيل حكومة جديدة من كفاءات يكون على رأسها شخصية وطنية ذات قبول شعبي ومصداقية واسعة وحنكة سياسية وإدارية مشهود له بها.

2 ـــ في مرحلة لاحقة يتم تنصيب لجنة وطنية ثلاثية العناصر لإدارة الحوار الوطني تتكون من: شخصيات وطنية لها رصيد تاريخي ونضالي، تحظى بالقبول العام من قبل المؤسسة العسكرية  و رئاسة الدولة و المجتمع المدني والسياسي الفاعل وتختار من بينها منسقا، هذه اللجنة يقع على عاتقها فتح حوار موسع مع كلّ الأطراف دون إقصاء للخروج بوثيقة عمل وخارطة طريق توصلنا جميعا إلى إنشاء الهيئة الوطنية المستقلة للانتخابات بهياكل وآليات و سلطات مطلقة.

3 ـــ يراعى في تشكيل هذه الهيئة المستقلة المخوّل لها التّنظيم و الإشراف على المواعيد الانتخابات ، الإشراك الواسع للنخبة الوطنية الجادة والمخلصة والمتمرسة من مكونات المجتمع الفاعل على اختلافه وأساس ذلك حب الوطن ومصالحه العليا.

4 ـــ يحوّل لهذه الهيئة كل الصلاحيات المتعلقة بعملية الانتخابات من السلطة العمومية لتصبح السلطة الوحيدة الفاعلة في مجال اختصاصها؛ وعليها أن تعكف على مراجعة القوائم الانتخابية وتطهيرها وتحديد تاريخ الانتخابات والإشراف على إجرائها وتعلن عن نتائجها .

         إنّ اتحاد الكتاب الجزائريين الذي هو جزء لا يتجزأ من هذا الشعب ليؤكّد انحيازه اللامشروط لتطلعات شعبه وسيادته على وطنه ومقدراته، ويثمّن في الوقت ذاته وقفة الشباب البطولية الحالمة بجزائر جديدة تكفل الحريات وتدعم الطموحات وتضمن تساوي الفرص والعيش الهانئ الكريم، وسيبقى في خدمة الوطن ووحدة الشعب، مدافعا عن كل عمل شريف نبيل هدفه تحقيق هذه الغاية الأسمى .

                      المجد للوطن والخلود للشهداء

عن الأمانة الوطنية  رئيس اتحاد الكتاب الجزائريين
الأستاذ يوسف شقرة
عدد القراء :146
2019-06-17 21:49:42 : تاريخ المقال

عدد الزوار

  • تعليق المشتركين
  • تعليق الفسبوك

ستبقى التعليقات معطلة الى أن يتم الموافقة عليها من طرف هيئة التحرير.

 

تعليقك:

 

إتصل بنا

هيئة التحرير

Address: 88 rue Didouche Mourad 16006, Alger
عيسى ماروك
Tel / Fax: +213 21 71 30 42
عزوز عقيل
E-mail:ueaalg2015@gmail.com
جمال الدين بن خليفة
Facebook: /uealg2014
الأخضر سعداوي
 
بلقاسم مسروق